2019

عانى الحصان من النحافه وارتعد من البرد . تم نقله لإعادة تأهيله في منشأة محمية تابعة للوزارة  

في أعقاب تلقي شكوى من مواطن بخصوص حصان تم التخلي عنه وعانى من الإهمال بالقرب من بلدة أزور، وصلت وزارة الزراعة للتفتيش في المكان. خلال عملية التفتيش التي قام بها مفتشو الوزارة في المكان في عطلة نهاية الأسبوع، تم العثور على حصان يبلغ من العمر ما يقرب من عام ونصف حيث كان مستلقيا على الأرض وهو يعاني من النحافه، التهاب في الساقين وجروح في منطقة الفك. كانت عملية الإنقاذ صعبة للغاية بسبب الأمطار الغزيرة التي هطلت في عطلة نهاية الأسبوع، مما جعل من الصعب الوصول إلى المكان.  تم العثور على علامات وإصابات على جسمه في المجمع حيث كان محتجزا. بالإضافة إلى ذلك، لم يتم مشاهدة الطعام ومياه الشرب في الميدان. على ضوء النتائج في الميدان وقرار من طبيبة الخيول التابعة للوزارة، تم إتخاذ القرار بالإجلاء للحصان بشكل فوري إلى منشأة محمية تابعة لوزارة الزراعة من أجل إعادة التأهيل والعلاج. 

عمليات الإجلاء هي جزء من خطة إنقاذ للخيول الذين سقطوا ضحية إساءة المعاملة أو الإهمال، والتي بدأت عملياتها في العام 2007 وعلى ضوء العديد من عمليات الإجلاء والإنقاذ، تواصل العمل حتى يومنا هذا. الخيول التي تم إجلاؤها من سؤ المعاملة وإعادة تأهيلها في مرافق محمية تابعة للوزارة، تم نقلها إلى مئات العائلات من أجل التبني والقادرة على توفير مسكن دافىء وعلاج كما هو مطلوب.  

تدعو وزارة الزراعة الجمهور الواسع إلى الاستمرار في الإبلاغ عن حالات إساءة معاملة الحيوانات أو التخلي عن الحيوانات من قبل أصحابها، إلى مركز الوزارة، عن طريق الهاتف: 9096*. يعمل المركز 24 ساعة في اليوم، 7 أيام في الأسبوع. 

دكتور تسفيا ميلدنبرج، طبيبة الخيول في الخدمات البيطرية في وزارة الزراعة : "عندما وصلنا إلى المكان، اكتشفنا حصان تم التخلي عنه، حيث كان مستلقيا على الأرض، يرتجف من البرد ويواجه صعوبة في المشي. عضلاته كانت مشدودة من البرد. كذلك، عانى الحصان من التهاب في الساقين وجروح متقيحة في منطقة الفك. كان من المدهش رؤية الحصان يركض فعلا في اتجاه سيارة النقل، حيث نقلته إلى المرفق المحمي التابع إلى وزارة الزراعة من أجل العلاج وإعادة التأهيل. نحن ندعو الجمهور إلى التوجه عند الاشتباه في أي إساءة  معاملة للحيوانات إلى مركز وزارة الزراعة. يمكن أن يؤدي تقديم شكوى سريعة إلى إنقاذ حياة الحيوان" .


حصان مصاب