2019

رائحة في كل المعاني – عدد المسا فرين الذين يعبرون في هذه الأيام من خلال مطار بن غوريون كثيرون لدرجة أنه من الصعب للغاية تتبع تحركاتهم في قاعات التيرمينال، ولكن في وقت متأخر من بعد الظهر، اكتشف مفتشو الخدمات لحماية النباتات في وزارة الزراعة حقيبة سوداء تركت بجوار سلة المهملات في قاعة الأمتعة في تيرمينال 3. بعد فحص قصير مع شركة المطار، تبين بأن الحقيبة تابعة لمواطن أجنبي من الهند يعمل في البلاد.  

تبين من فحص معمق أجراه مفتشو الخدمات لحماية النباتات في وزارة الزراعة بانه يوجد داخل الحقيبة الفاكهة الاستوائية، دوريان، سيئة السمعة بسبب رائحتها القوية وغير اللطيفة  (على أقل تقدير). وصلت الحقيبة مع المسافر الذي عاد من الهند، ترك الحقيبة خلفة وذهب إلى الخارج خوفا من أن يتم اكتشافه في أعقاب نشاط المفتشين بمشاركة كلاب التفتيش التابعة للجمارك في نفس الساعة. يبلغ وزن الفاكهة التي أحضرها المسافر معه 8.5 كغم، ومصدرها في جنوب شرق آسيا، حيث يطلق عليها اسم  "مللك الفاكهة". بسبب الرائحة القوية غير اللطيفة للفاكهة، هناك العديد من الأماكن في العالم (بشكل أساسي في تايلاند) حيث يوجد حظر صريح على إدخال الفاكهة من خلال لافتات عند مدخل العديد من الأماكن. 
 
مع تلقي تفاصيل صاحب الحقيبة، اتصل به مفتشو الوزارة  وحذروه من تكرار الفعل، وتمت مصادرة الفاكهة ونقلها للإبادة. تعود وزارة الزراعة وتؤكد من جديد أن أي إدخال للمنتجات النباتية إلى إسرائيل قد يؤدي إلى إلحاق ضرر كبير في الزراعة المحلية. قد يؤدي ذلك إلى دخول آفات غير موجودة في إسرائيل. يمكن لهذه الآفات أن تلحق ضررا بالمحاصيل المحلية، التسبب في أضرار لا رجعة فيها  وتدمير فروع كاملة من الزراعة. 

وفقا للقانون، ومن أجل منع عبور آفات نباتية بين الدول، هناك حظر تام على إدخال منتجات نباتية عند المعابر الحدودية إلى داخل أراضي إسرائيل  دون الحصول على تصريح مسبق من دائرة الخدمات لحماية النباتات وتدقيق من قبل وزارة الزراعة. تشكل كل محاولة للقيام بذلك جريمة جنائية.

​​

دوريان