2020


منذ بداية العام وحتى الآن ضبطت وزارة الزراعة حوالي 200 طن من الخضروات قادمة من السلطة الفلسطينيّة وكان يمكنها تشكيّل خطرا على الجمهور 

ضبط مفتشو الوحدة المركزية لتطبيق القانون والتحقيقات التابعة لوزارة الزراعة في نهاية الاسبوع ما يزيد عن 400 عبوة من البطاطا الحلوة، تعادل 7 أطنان من البطاطا الحلوة في سوق الجملة في صرفند. بحسب التحقيقات تبين أن هذه البطاطا الحلوة قد تمّ تهريبها من غزة وكانت معدة للبيع في إسرائيل. هذا وتم توقيف صاحب محل للبيع بالجملة في سوق صرفند في سنوات الستين من عمره على ذمة التحقيق ومن ثم تمّ فتح اتخاذ إجراءات قضائية بحقه. بالتوازي مع ذلك، نظرا للخطورة الحقيقية على صحة الجمهور جراء تناول البطاطا الحلوة التي تمت زراعتها دون أي مراقبة، تمّت أبادة جميع البطاطا الحلوة.

اعتبارا من بداية العام ولغاية الآن، اكتشف، ضبط وأباد مفتشو وزارة الزراعة حوالي 200 كم من الخضراوات ضمن 134 حالة، مصدرها من السلطة الفلسطينيّة كان من شأنها أن تشكل خطرا حقيقيا على صحة الجمهور. بموجب القانون هنالك عدة قيود على دخول المنتجات الزراعيّة إلى البلاد ومن ضمنها: لزوم مرور البضاعة من مكان منظم حسب القانون، خضوع عينة من المنتجات الزراعية لفحص ميكروبيولوجي وكذلك القيام بفحص بقايا المبيدات الحشرية. من هنا، المنتجات الزراعية التي لم تخضع يمكنها تشكيل خطر على صحة الجمهور. بالإضافة لذلك، يمكن لهذه المنتجات أن تؤدي إلى دخول الحشرات الضارة والآفات قادرة على تدمير فروع زراعيّة كثيرة.