منشورات

مفتشو الوحدة المركزية للتنفيذ والتحقيقات التابعة الى وزارة الزراعة والتنمية الريفية، كشفو خلال عطلة نهاية الاسبوع محاولة اضافية لتهريب نحو 100 كغم من لحوم البقر من مناطق السلطة الفلسطينية الى اسرائيل، بالقرب من حاجز تفتيش في طولكرم. الذي قبض عليه هو سائق جرار، من سكان طولكرم يبلغ من العمر 60 سنة، وصل الى حاجز التفتيش وتوقف من أجل اجراء فحص روتيني . ومن النظرة الأولى تبين أن عجلة الجرار تبدو فارغة، ولكن سرعان ما تم اكتشاف اللحوم. تم توقيف السائق للتحقيق معه في المكان، وتم نقل اللحوم من أجل ابادتها بأمر من طبيب بيطري.

رووي كليجر، مدير الوحدة المركزية للتنفيذ والتحقيقات في وزارة الزراعة والتنمية الريفية: "ان القبض على اللحوم المهربة تستند الى معلومات استخبارية واسعة التي تسمح الى رجال الوحدة بالكشف عن الشاحنات التي تعمل على تهريب اللحوم أو أي منتجات زراعية أخرى، أيضا عندما تبدو هذه الشاحنات بريئة تماما".

ورد من وزارة الزراعة، أن هناك حظر على نقل منتجات حيوانية من مناطق الحكم الذاتي بسبب الخوف على صحة الجمهور لذلك، يوجد حظر على تشغيل مصانع اللحوم بدون تصريح واشراف. تطلب الوزارة  من الجمهور التأكد من أن شراء اللحوم يتم من الأماكن المعروفة والموجودة تحت المراقبة. اضافة الى ذلك، يجب التأكد من أن المنتج موجود في العبوة والغلاف الأصلي، مغلق ونظيف مع العلامة التجارية ووسم يشير الى تاريخ الانتاج وتاريخ انتهاء سريان المفعول.