منشورات

بناء على معلومات استخبارية تلقتها الوحدة المركزية للتحقيق وإنفاذ القانون في وزارة الزراعة والتطوير القروي ، انطلق مفتشو الوحدة بالتعاون مع الطبيب البيطري في بلدية تل ابيب- يافا، الدكتور تسفي غلين لإجراء حمل تفتيش في مركز المدينة، وخلال التفتيش عثروا على مخزن غير قانوني لتخزين دهن الخروف المُهرّب في مركز مدينة تل أبيب. يتبع المخزن للمشتبه به شاؤول مساوي، في سنوات الخمسين من العمر ومن سكان تل ابيب ويعمل في تزويد دهن الخروف لمحلات بيع الشاورما في المدينة.

تم خلال هذه الحملة ضبط حوالي 2 ونصف طن من دهن الخروف يُشتبه بأنها مهربة من مناطق السلطة الفلسطينية. لم يملك المشتبه به مستندات بيطرية وتم تخزين الدهن داخل ثلاجات في مخزن غير قانوني لا يصلح لتخزين المواد الغذائية في موقف سيارات تحت ارضي لبناية سكنية في تل ابيب. وتبين من التحقيقات الأولية أن المشتبه به يعمل في تزويد الدهن لمطاعم الشاورما وللأسواق في المدينة. تم إتلاف كمية الدهن التي تم ضبطها بموجب أمر اصدره الطبيب البيطري وفقاً لصلاحياته القانونية. لا يزال التحقيق في حيثيات الحالة مستمراً.

بسبب الخشية على صحة الجماهير وعلى ضوء حقيقة أن الدهن الذي تم ضبطه مُهرَّب ولا يخضع للرقابة فإن وزارة الزراعة والتطوير القروي تحذر الجماهير وأصحاب المحال التجارية والمطاعم بعدم شراء اللحوم من مصدر غير معروف تم إنتاجه دون رقابة بيطرية كما ينبغي وفقاً للقانون. يجب الحرص على شراء اللحوم من أماكن منتظمة تخضع للرقابة. وبالإضافة لذلك، إذا كان الأمر يتعلق بشراء "سلعة على رف البيع"، فيجب الحرص على أن تكون السلعة داخل رزمة أصلية مغلقة ونظيفة وعليها بطاقة وتاريخ إنتاج وتاريخ نفاذ الصلاحية.