2018

تم اتلاف اللحوم التي ضبطت، والبدء باتخاذ اجراءات قانونية ضد أصحاب المكان 

قام مفتشو الوزارة منذ بداية العام  2018 بضبط ما يقرب من -13 طن من اللحوم المهربة!

مفتشو الوحدة المركزية لتطبيق القانون والتحقيقات التابعة إلى وزارة الزراعة (بيتسوح)، كشفوا في مدينة الطيرة في الشمال محاولة لتسويق ما يقرب من نصف طن من لحوم الأبقار التي تم تهريبها من مناطق السلطة الفلسطينية، والتي قد تشكل خطرا على صحة المستهلك.

في أعقاب معلومات استخبارية تم تلقيها في الوزارة، داهم مفتشو الوزارة مخزن في قلب مدينة الطيرة . في إطار التفتيش، كشف المفتشون عن نصف طن من لحوم الأبقار، التي تم حيازتها في ظروف محظورة وتهريبها من مناطق السلطة الفلسطينية . لقد تم اتلاف اللحوم التي تم اكتشافها فورا بناء على أمر من الطبيب، وقد تم البدء باتخاذ اجراءات قانونية ضد أصحاب المخزن . 

تواصل وزارة الزراعة العمل لصالح الحفاظ على صحة الجمهور، وتحبط كل يوم محاولات لتسويق فواكه، خضروات، بيض ولحوم التي ليست تحت المراقبة، وتشكل خطرا حقيقيا على صحة الجمهور . منذ بداية العام  2018 وحتى يومنا هذا، مفتشو الوحدة المركزية لتطبيق القانون والتحقيقات (بيتسوح) كشفوا وأبادوا ما يقرب من - 13 طن من اللحوم من مصدر غير معلوم، ومن دون إشراف بيطري، ومنعوا تسويقها، قبل وصولها إلى نقاط البيع للمستهلك .  

لحوم فاسدة

قال روي كليجر، مدير الوحدة المركزية لتطبيق القانون والتحقيقات في وزارة الزراعة والتطوير القروي: "عمل مفتشو الوزارة في كل أشهر السنة من أجل العثور على وإحباط تسويق اللحوم، حيث تم الاحتفاظ بها في ظروف محظورة،  دون إشراف بيطري، وتشكل خطرا على صحة الجمهور".
تعمل وزارة الزراعة ليلا ونهارا من أجل حماية صحة مواطني الدولة، وتطلب من الجمهور، الحرص وشراء اللحوم من الأماكن المعروفة الموجودة تحت المراقبة، والحرص على شراء المنتج في عبوته الأصلية، بحيث تكون مغلقة، نظيفة وتحمل لاصقة كتب عليها اسم المسوق، المنتج وتاريخ الانتاج وفترة انتهاء الصلاحية .