2018

​​​​في أعقاب الرصد الذي أجري من قبل مفتشو الخدمات البيطرية التابعة لوزارة الزراعة في مزرعة طيور السمان في راموت مائير، تم العثور في المزرعة على بكتيريا السالمونيلا من السلالة التي قد تضر في صحة الجمهور .  


مع تلقي النتائج الأولية التي تشير إلى الإصابة في بكتيريا السالمونيلا، فرضت وزارة الزراعة حظرا على المزرعة وحظرت تسويق بيض طائر السمان منها .  وحيث أن هذه المزرعة غير مصادق عليها لتسويق بيض طائر السمان وفي فحوصات إضافية تمت المصادقة بأن الحديث يدور عن بكتيريا السالمونيلا من سلالة تيفيموريم التي تشكل خطرا على صحة الجمهور، ووجد بان البيض من هذه المزرعة تم اقتراحه للبيع في الحوانيت، تدعو وزارة الزراعة الجمهور إلى عدم استهلاك بيض طائر السمان والذي عليه التسمية "السمان الذهبي يوسف أزولاي، المنتج في راموت مائير" حتى إشعار آخر.